بوريطة يفضح جنرالات الجزائر من مدينة الداخلة المغرب وهذا ما قاله

جريدة فاص

قال ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، اليوم الإثنين بمدينة الداخلة، إن المغرب وافق على تعيين مبعوث شخصي للأمين العام للأمم المتحدة بالصحراء، وإن الجزائر هي التي تعرقل هذا التعيين.

وأكد بوريطة، في ندوة صحفية على هامش افتتاح القنصلية العامة لدولة السنغال بالداخلة، رفقة وزيرة الخارجية السنغال، إيساتا تال سال، أن المغرب تجاوب مع مقترح الأمين العام للأمم المتحدة بتعيين مبعوث شخصي بالصحراء، لكن الجزائر تعرقل ذلك.

وكشف بوريطة عن تناقضات في مواقف الجزائر، وقال “من يقول على الأمين العام تعيين مبعوث شخصي، وفي نفس الوقت يعرقل”، وأضاف “من يقول مع وقف إطلاق النار، ثم يسلح ويخرق إطلاق النار”.

واتهم بوريطة الجزائر بترويج مغالطات من قبيل المطالبة بمراقبة حقوق الإنسان من طرف بعثة المينورسو، وقال “هذا يثير الاستغراب، لأن المغرب واضح ويقول بأن الجزائر هي آخر من يتحدث عن حقوق الإنسان”…

وأوضح أن دور المينورسو هو مراقبة وقف إطلاق النار، وأضاف “من يعرقل عمل المينورسو في شرق الجدار الأمني”، مؤكدا أن المغرب سيرد بقوة على أي تهديد، وأضاف “على الجزائر أن تأتي للدفاع عن نفسها في المفاوضات وليس بالتصريحات والمناورات وترويج المغالطات”.

 

 




قد يعجبك ايضا