حظر السفر المفاجئ” يترك الخطوط الملكية المغربية والعربية للطيران في حيرة من أمرهما

يسرى صبري

إن قرار الحكومة المفاجئ بحظر السفر من وإلى بعض مدن المملكة ترتب عنه غموض تجاوز البر ليطئ الحقل الجوي. الخطوط الملكية المغربية والعربية للطيران، شركتا الطيران المأذون لهما بنقل المسافرين من وإلى المغرب خلال هذه الفترة الوبائية، في ضياع تام بشأن ما ينبغي اتخاذه من إجراءات مع الركاب بعد هذا الحظر المفاجئ.
لم تتلق شركات الطيران أي إخطار في هذا الصدد من الجهات المعنية. ونقلا عن موقع “سيت أنفو” في نسخته الفرنسية، صرح مصدر يشتغل في قطاع الطيران أنه “لم يتم التواصل معنا في هذا الشأن من أجل معرفة إن كانت هذه القيود تنطبق على التنقلات عبر الجو كذلك”.
وفي انتظار مزيد من التفاصيل من وزارة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي، تحافظ كل من الخطوط الملكية المغربية والعربية للطيران على جميع رحلاتهما المجدولة في الوقت الحالي.
جدير بالذكر أن وزارة الصحة ووزارة الداخلية أعلنتا يوم أمس في بلاغ مشترك قرار منع التنقل من وإلى الدار البيضاء، طنجة، تطوان، فاس، مكناس، برشيد، سطات ومراكش اعتبارا من منتصف الليلة الخالية. قرار تم الإعلان عليه ساعات قليلة قبل الشروع في تنفيذه، ما ترتب عنه فوضى عارمة وحوادث سير خطيرة على الطرقات.


قد يعجبك ايضا