بعد احتقان أوضاعها شغيلة مؤسسات الرعاية الاجتماعية بإقليم زاكور تخوض معارك نضالية

جريدة فاص

خاضت شغيلة مؤسسات الرعاية الاجتماعية بإقليم زاكورة اضرابا يوم الاربعاء 25 ماي 2022 تخللته وقفة أمام مندوبية التعاون الوطني بإقليم زاكورة . اختتمت بحوار جاد و مسؤول  من داخل مندوبية التعاون الوطني خلص الى ضرورة ايجاد حلول عملية  و انية للمشاكل التي تعاني منها الشغيلة بالإقليم و التي على رأسها اداء مستحقات الشغيلة كاملة

وقد عبرت  نقابة شغيلة مؤسسات الرعاية الاجتماعية بإقليم زاكورة في بيان لها عن ما يلي :

“نديدها بالسياسة التي تتعامل بها الادارة الوصية لخدمة هذا القطاع .

  • استنكارها الشديد لمهزلة المنح برسم سنتي 2020 و 2021 .
  • غياب استراتيجية حقيقة لتعويض النقص الحاصل في هذه المنح .
  • تخوفها من المستقبل المجهول لهذه المؤسسات الاجتماعية  في حال استمرار التراجع من طرف الادارة في حل مشاكل هدا القطاع.
  • بداية افلاس هذه المؤسسات و التهديد بإغلاقها مع تشريد العاملين الاجتماعيين و المستفيدين بها.
  • إن الشغيلة تحمل المسؤولية للإدارة المسؤولة على هذا القطاع و كذا السلطة المحلية لما ستؤول اليه الاوضاع.
  • الدخول في أشكال نضالية مختلفة حتى انصاف العاملين بهذه المؤسسات خلال الأيام المقبلة .
  • اعلاننا الدخول في أشكال نضالية مختلفة حتى انصاف العاملين بهذه المؤسسات في حال عدم تنفيذ الوعود المقدمة .
  • عزمنا على الاستمرار في تنفيذ برنامجنا النضالي حتى استرجاع كافة مكتسباتنا و حقوقنا المسلوبة و تحقيق مطالبنا العادلة و المشروعة و على رأسها ادماجنا بالقطاع الوصي .
  • تضامننا اللامشروط مع باقي الحركات الاحتجاجية اقليميا ووطنيا .”

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.