جماعة تسينت بإقليم طاطا : ساكنة دوار امازن يطالبون بتوفير شروط العيش الكريم

لكل إنسان الحقّ في العيش ضمن شروط توفّر لهم احتياجاتهم الأساسية على الأقل، وتمكّن من العيش غيـر المُهين. ينبع من حق العيش الكريم واجب الدولة بنشر شبكة ضمان اجتماعي تحت أرجل سكّانها، تلك التي تمكّنهم من الحصول على الحد الأدنى من العيش الكريم

فقد اشتكى سكان دوار إمازن ، التابع لجماعة تسينت إقليم طاطا، في مذكرة مطلبية ( توصل الموقع بنسخة منها) من عدة مشاكل نغصت على حياتهم اليومية منذ عدة سنوات خلت ،على غرار اهتراء الطرقات وغياب الماء الشروب، وانعدام السكن اللائق ، مناشدين المسؤول الأول عامل إقليم طاطا ،التدخل العاجل لتحسين ظروفهم المعيشية..

فعلى اثر العزلة التي يشهدها الدوار وفي ظل ظروف الجفاف التي تعيشها المنطقة، تعاني ساكنة إمازن التي تعتمد غالبيتها على الترحال وتربية الماشية من تهميش منقطع النظير. لذلك يطالبون في عريضة مطلبية موجهة الى عامل الاقليم بالإستجابة الفورية والمباشرة لمطالب الساكنة متوسمين من ذوي الضمائر الحية من المسؤولين الإنصات ومشاركتهم همومهم والإستجابة الإيجابية لمتطلباتهم التي هي كالتالي:

✓ حفر بئر للماء الصالح للشرب طبقا للمعايير العلمية التي توفي بالغرض وتلبي الحاجة ودعمها بالألواح الشمسية حيت أن انقطاع الماء الصالح للشرب خطورة تهددهم بالرحيل.

ٌ ✓ فـــــــــــــك العزلة على الدوار بربطه بطريق معبدة     

✓ امداد الماشية -التي تعتبر مصدر رزقنا- التي تعاني من الجفاف المهول بالعلف ودعمها ببئر مجهز بألواح شمسية لجلب الماء وأكياس لحفظ الماء )

✓ مطالبتنا بالتحرك العاجل لحل الوضع الكارثي التي تعيش فيه ساكنة دوار امازن الذي يقطنه جزء مهم من قبيلة دوبالل. 




قد يعجبك ايضا