فوز المنتخب المغربي وديا على نظيره الغاني بهدف نظيف

عبد اللطيف شعباني

تمكن المنتخب المغربي لكرة القدم من الفوز على نظيره الغاني بهدف نظيف، في المباراة الودية التي جمعت الطرفين على أرضية المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالعاصمة الرباط.

وقد طغى الحذر على اللحظات الأولى من المقابلة بين الطرفين ، ثم بصم المنتخب المغربي على أولى فرصه في المباراة عبر عميده رومان سايس الذي وجه الكرة بضربة رأسية صوب المرمى، قبل أن تلامس الأرض وتغير مسارها، مصطدمة بالعارضة الأفقية، ومانعة الكتيبة الوطنية من افتتاح حصة التسجيل (د 23′).

واستمر السجال بين الطرفين فيما تبقى من عمر الجولة الأولى، وسط اعتماد المنتخب المغربي على الانسلال من الأطراف مستغلا سرعة العملود وحكيمي، واحتكام الغانيين لـ”التكتل الدفاعي” ونهج أسلوب “الهجمات المرتدة”.

وفي الشوط الثاني، لم يدع المنتخب الغاني فرصة لـلمنتخب المغربي من أجل التقاط الأنفاس، حيث بادر باب إيدريسو لامتحان يقظة الحارس بونو بتسديدة مرت بجوار القائم الأيمن، في وقت فضل فيه جوردان أيو توجيه تصويبة “قوية” تألق في إبعادها حامي عرين المنتخب المغربي.

ومن كرة حرة مباشرة صوب مربع العمليات، وجه اللاعب زياش الكرة في اتجاه مرمى المنتخب الغاني، حيث فشل الحارس في التصدي لها، واضعا إياها في رأس جواد الياميق الذي وجهها للمرمى، معلنا عن أولى أهداف المنتخب المغربي (د 69′).

ولينتهي اللقاء بتفوق أسود الأطلس على المنتخب الغاني بهدف نظيف.

و يذكر أن المنتخب المغربي سيواجه بعد أربعة أيام (12 يونيو) نظيره البوركينابي، في مباراة سيحتضنها المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط.




قد يعجبك ايضا