المكتب الجهوي ل ن و ت جهة سوس ماسة يصدر بيانا لمؤازرة قافلة أساتذة م م أكجكال

جريد فاص تيفي
أصدر المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم بيانا لمساندة ودعم أستاذات وأساتذة مجموعة مدارس اكجكال بمديرية طاطا
في القافلة الاحتجاجية المزمع تنظيمها نحو مقر الأكاديمية الجهوية
وجاء قي البيان أنه : يتابع المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بجهة سوس ماسة ، وبتنسيق دائم مع المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم -CDT- بطاطا النضالات المشروعة التي تخوضها أستاذات وأساتذة مجموعة مدارس اكجكال بالمديرية الإقليمية بطاطا منذ بداية الموسم الدراسي الحالي ، بدعم من النقابات التعليمية ضد الشطط والتعسف التي يطالهم من طرف مدير المؤسسة ، واحتجاجا كذلك على مظاهر العشوائية في التدبير والتسيير ، مما زاد من حدة الاحتقان ، وأفقد المجموعة المدرسية حياة مدرسية مفعمة بالحياة وبالاستقرار النفسي والتربوي والاجتماعي ، وزاد الوضع تعقيدا تقديم أستاذات وأساتذة م م اكجكال استقالتهم من الجمعيات المدرسية والمجالس التربوية ومن مهام مساعد مدير بالنسبة للأطر المكلفة بها، في الوقت الذي اختارت فيه المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بطاطا ومعها الأكاديمية الجهوية نهج سياسة التماطل وتقديم الوعود الزائفة ضدا على المصلحة الفضلى للمتعلمين ومطالب أستاذات وأساتذة م م اكجكال . وعليه ، وتجسيدا لواجبه التضامني والنضالي المبدئي ، فان المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم – CDT- يعلن مايلي :
1- تضامنه المطلق واللامشروط مع جميع أستاذات وأساتذة مجموعة مدارس اكجكال بالمديرية الإقليمية بطاطا المتضررات والمتضررين من الشطط والتعسف .
2- استنكاره الشديد المناورات المكشوفة الصادرة عن مديرية طاطا وعن الأكاديمية الجهوية لرفضهما إيجاد حل نهائي للمشكل ، مما يعتبر تلاعبا واستهتارا بمصالح وحقوق المتعلمين والأطر التربوية بم م اكجكال على حد سواء.
3- تحميله مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة المسؤولية المباشرة في شأن تزايد حدة الاحتقان نتيجة نهجه سياسة التماطل والتسويف دون حل المشكل بشكل نهائي .
4- دعوته جميع مناضلي ومناضلات الفروع المحلية والإقليمية لنقابتنا بالجهة إلى تجسيد الواجب التضامني ، والمشاركة المكثفة لإنجاح القافلة الاحتجاجية المقررة صباح يوم الأحد 07 مارس 2021 نحو مقر الأكاديمية الجهوية باكادير دعما لأساتذة مجموعة مدارس اكجكال في معركتهم النضالية ، وتنديدا بالممارسات التعسفية والبائدة الصادرة عن مدير الأكاديمية.




قد يعجبك ايضا