والي جهة بني ملال خنيفرة وعامل إقليم بني ملال يقومان بزيارة تفقدية لسير أشغال تهيئة منتزه السياحي لعين اسردون.

عبد اللطيف شعباني

قام والي جهة بني ملال خنيفرة وعامل اقليم بني ملال خطيب الهبيل، أمس الثلاثاء 4 يناير 2021، بزيارة تفقدية لسير أشغال تهيئة منتزه السياحي لعين اسردون.
كما عرفت حضور كل من رئيس الجهة عادل البركات، ورئيسي المجلس الاقليمي والبلدي لبني ملال، وعدد من المسؤولين الجهويين، في إطار تتبع أشغال تهيئة المدار السياحي لعين اسردون، بتكلفة إجمالية ناهزت حوالي 33 مليون درهم، من خلال فتح وكهربة المسلكين للراجلين يربطان المنتجع السياحي بسيدي بويعقوب وتامكنونت، وكذا تقوية الإنارة بموقع عين اسردون، وكذا بناء متحف للتعريف بالتراث الثقافي، ومركز معلومات والاستقبال، وتهيئة فضاء للقراءة.
و شملت تهيئة القصر أيضا كفضاء للعروض الفنية وبناء مقهى بانورامي للاستراحة، واحداث أكشاك، وكذا إنجاز نافورة وإعادة تهيئة السواقي والجسور والأحواض المائية المتواجدة بالموقع، فيما تم إنهاء إنجاز فضاء الألعاب للأطفال.
ويأتي إنجاز مشروع تهيئة منتزه عين اسردون في اطار اتفاقية الشراكة الموقعة من طرف وزارة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي، ومجلس جهة بني ملال خنيفرة، والمكتب الشريف للفوسفاط، والشركة المغربية للهندسة السياحية، التي رصد لها مبلغ ناهز حوالي 172 مليون درهم، وذلك لتعزيز التنمية السياحية بالجهة من خلال إنجاز عدة مشاريع تهدف الى تطوير التنشيط والترفيه السياحي، وتهيئة وإعادة تأهيل المواقع والبنيات التحتية السياحية وتعزيز التشوير والاعلام السياحي بالجهة.




قد يعجبك ايضا