أطر الإدارة التربوية يواصلون احتجاجاتهم لتحقيق مطالبهم

جريدة فاص

يخوض أطر الإدارة التربوية، منذ شهر مارس الماضي عدة أشكال احتجاجية ونضالية للمطالبة بتحقيق مطالبهم وحقوقهم، عبر تنظيم اعتصامات أمام مقر المديريات الاقليمية والأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بشكل أسبوعي، إضافة إلى خوض إضرابات وطنية عن العمل.

ويطالب أطر الإدارة التربوية، من وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، بتحقيق عدد من المطالب، تتعلق بالتسريع بإصدار المرسومين التعديلين لأطر الإدارة مع إدماجهم بدون قيد أو شرط، والاحتفاظ بالأقدمية المكتسبة للجميع في الإطار الأصلي، إضافة إلى مطالبتهم بالترقية الفورية من الدرجة الثانية إلى الدرجة الأولى وذلك بأثر إداري ومالي ابتداء من تاريخ التخرج، وكذا تحديد المهام والمسؤوليات بشكل دقيق.

كما يطالبون بإقرار نظام عادل للترقي يضمن تطوراً مهنياً مستمراً مع ضرورة مراجعة المرسوم رقم 294_18_2 ليضمن نظاماً عادلاً للتعويضات تماشياً مع المهام والممارسة المنوطة بهم، مع مطالبتهم بتعديل القرار الوزاري رقم 583_07 المتعلق بوضع لوائح الأهلية لشغل منصب الإدارة التربوية، ومطالبهم بإلغاء الإقرار في المنصب مع تخويل المجلس التأديبي وحده قانوناً بإعفائهم حتى يتسنى لهم الدفاع عن أنفسهم واعتبار الكفاءة هي المعيار الوحيد لشغل ذلك المنصب.

و يطالبون من وزارة أمزازي أيضا تعيين جهاز إداري مساعد نظراً لتشعب مهامهم، مع تسليم دبلوم الخريجين ومعادلته بالماستر، ثم المطالبة بالحماية القانونية لهذه الفئة واعتبار الوزارة طرفاً في المنازعات القائمة.

ويطالب أطر الإدارة التربوية التعليمية، أيضاً بتعويضهم عن الامتحانات مع إلغاء المداومة وسائر الأعباء الإضافية وكذا الحق في العطلة السنوية كما هو منصوص عليه في قانون الوظيفة العمومية، وفي نفس السياق ذاته طالبت من الوزارة باعتبار كل السكنيات المرفقة بالمؤسسة سكنيات وظيفية من حق أطر الإدارة التربوية فقط مع التسريع بإفراغها وغيرها من المطالب التي تصب في تجويد أداء الإدارة التربوية.




قد يعجبك ايضا