وسم بنت الكوميسير ديالنا يجتاح وسائل التواصل الاجتماعي بالمغرب

فاص تيفي

زين الدين بواح
اجتاح وسم “بنت الكوميسير”، وسائل التواصل الاجتماعي بالمغرب وذلك بعد انتشار شريط فيديو تظهر فيه سيدة تم توقيفها بسد أمني وهي تستقل سيارتها، فتم السماح لها بالمرور، دون تسجيل مخالفة بحقها، بعد أن كرر الشرطي عبارة استفزت رواد موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك إنها “بنت الكوميسر ديالنا”.

في المقابل رصد نشطاء الفايسبوك واقعة أخرى لسيدة أخرى تم توقيفها هي الاخرى بسبب خرقها لحالة الطوارئ الصحية، وتسجيل مخالفة لها قيمتها 300 درهم، في مشهد متناقض بين واقعة “بنت الكوميسير” التي سمح لها بالمرور، وواقعة بنت الشعب التي طبق في حقها القانون على حد قول مدونين.

واعتبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي المشهدين تكريسا للزبونية في تطبيق القانون معبرين عن ذلك تارة بالسخرية من بلاغ الحكومة الذي أقرت بموجبه تطبيق إجراءات الاغلاق الليلي واخرى بالتذكير بوقائع قديمة عن للتميز القانوني المستشري في المغرب كواقعة “صيفطني عندك جطو”.

والى حدود كتابة هذه الأسطر، لم يصدر عن اي جهة اي توضيح بخصوص شريط الفيديو المتداول




قد يعجبك ايضا