مبادرة فريدة بجماعة تسينت اقليم طاطا أعضاء جمعية يتبضغون نيابة عن 600 أسرة

 

جريدة فاص

أطلق مجموعة من الشباب تجربة فريدة ، في العمل التضامني، بعد منع انعقاد الأسواق الأسبوعية التي تعرف تجمعات بشرية كبيرة من شانها ان توفر بيئة حاضنة لانتشار الأوبئة ، حيث قامت جمعية محلية بدوار القصبة بجماعة تسينت اقليم طاطا وبتنسيق مع السلطة المحلية بمبادرة نوعية اذ تكلف أعضاء الجمعية بمهمة التبضع نيابة عن 600 أسرة من سكان الدوار الذين التزمو ا بقرار الحجر الصحي ومكثوا في منازلهم مساهمة منهم في مجهودات القضاء على وباء كورونا الفتاك.

هذه التجربة تعبر عن استثنائية الوضع الصحي الذي يعيشه العالم بشكل عام، و بلدنا العزيز بشكل خاص ،
الوضع وهو الأمر الذي دفع السلطات الرسمية الى اتخاذ مجموعة من الاجراءات الاحترازية حفاظا على صحة وسلامة المواطنين والمواطنات، في إطار التعبئة الشاملة التي انخرطت فيها كافة مؤسسات الدولة واعتمادا على المقاربة الاستباقية للتصدي لوباء كورونا والحد من احتمال تفشيه، بهدف الحفاظ على صحة وسلامة المغاربة .


قد يعجبك ايضا