المجلس الجماعي بامنتانوت يخصص 46 مليون لشراء سيارة فارهة في ظل الأزمة و معاناة الساكنة

جريدة فاص تيفي
طالبت الهيئة الديمقراطية المغربية لحقوق الإنسان بإقليم شيشاوة ب ”بإيفاد لجنة مركزية تابعة للمفتشية العامة لوزارة الداخلية لافتحاص الميزانية و سوء تدبير الشأن الجماعي بالإقليم و اتخاذ ما يلزم من إجراءات“
واستنكرت الهيئة الحقوقية في بيان توصلت به جريدة فاص تيفي تأشير عامل الإقليم بالإيجاب على تخصيص المجلس الجماعي لإيمنتانوت ما يقارب 46 مليون سنتيم، ” لاقتناء سيارة فارهة لرئيس المجلس الجماعي، واعتبر ذلك اهدارا للموارد المالية، في ظل الأزمة ومعاناة الساكنة“.
وأكدت الهيئة في ذات البيان على ”ضرورة ترشيد الإنفاق المرتبط بتسيير الجماعة وعقلنة مختلف النفقات، لاسيما عبر التقليص من النفقات المتعلقة بشراء السيارات وتهيئة المقرات الإدارية وتأثيثها، مع ربطها بدعم مشاريع ومتطلبات الإقليم ، وتحقيق التنمية، وتنفيذ النموذج التنموي الجديد“.
وشددت الجمعية على ”ضرورة الانكباب على الحد من مسلسل التهميش الذي تعيشه الجماعة ، حيث طال الاهمال والنسيان كل مرافق الجماعة مثل حال السوق الاسبوعي ،و كذا جل مسالكها الطرقية، التي انفقت فيها الجماعة اموالا باهظة وطائلة على الاوراق“.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.