عثور على آثار دماء وخصلات شعر تعود لفتاة مفقودة في بئر: استنفار أمني وتحقيقات جارية

عبد اللطيف ساسي مراسل إقليم سطات

استنفرت مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي إبن أحمد، بعد اكتشاف آثار دماء وخصلات شعر تعود لفتاة مفقودة في بئر بدوار أولاد مومن، التابع للجماعة القروية عين الضربان لحلاف قيادة املال.

وفقًا لما نقلته جريدة “موند بريس”، تبلغ المفقودة إيمان، تلميذة تتابع دراستها بالمستوى الثاني إعدادي بالثانوية التأهيلية العيون بجماعة لولاد. وقد أبلغت عائلتها عن اختفائها في الساعات الأولى من صباح يوم أمس السبت.

تفيد المعلومات بأن أسرة المفقودة أبلغت عن اختفائها وباشرت عمليات البحث عنها بمساعدة سكان الدوار، بعد اكتشاف غيابها عن المنزل. وفي إطار البحث، تم العثور على نعل يعود للفتاة بجانب أحد الآبار، حيث تم اكتشاف آثار دماء وخصلات من الشعر، إضافة إلى وجود قنينة ماء الحياة بالقرب من البئر.

قامت السلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي بإجراء تحقيقات شاملة للكشف عن ملابسات اختفاء الفتاة وتحديد الأسباب الحقيقية وراء هذا الحادث الغامض. وبالرغم من البحث الدقيق، لم يتم العثور حتى الآن على أي أثر يتعلق بالمفقودة.

من جانبها، شاركت الوقاية المدنية في عمليات البحث، وتم تفريغ البئر من الماء لتسهيل عمليات التفتيش. تجري الآن التحقيقات للكشف عن مزيد من التفاصيل وكشف حقيقة ما حدث وراء اختفاء الفتاة إيمان.




قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.