الداخلة : معهد الجزيرة يسلط الضوء على  دور الإعلام في الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة في ذكرى 11 يناير

جريدة فاص

شكل دور الإعلام في مقاومة الاستعمار  و الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة موضوع ندوة فكرية احتضنها معهد الجزيرة للصحافة وعلوم الاتصال بالداخلة  بمناسبة  ذكرى 11 يناير

 الندوة  نظمت مساء أمس  الأربعاء 12 يناير 2022 بقاعة الأنشطة المندمجة بذات المعهد، ضمن  أسبوع المقاومة  تحت شعار ” تاريخنا..جزء من هويتنا“.

 الندوة قام بتأطيرها سلم تيروز، النائبة الجهوية المندوبية السامية لقدماء المحاربين وأعضاء جيش التحرير، والإعلامي أحمد درويش مدير نشر جريدة فاص الالكترونية، حضر ها  كل من المدير الجهوي للاتصال و ممثلي  منابر إعلامية و ثلة من الأساتذة والباحثين وطلبة  معهد الجزيرة للصحافة وعلوم الاتصال بالداخلة  .

في مستهل هذه الندوة تطرقت  الاستاذة سلم تيروز،  في توطئة لهذا النشاط الفكري التاريخي والوطني إلى أهمية هذه استحضار بعض الجوانب المضيئة من تاريخ المغرب، وخصوصا ما تعلق منه دور الإعلام في مقاومة الاستعمار، حيث قدم ألى جانب الحركة الوطنية، تضحيات جسام في سبيل استقلال المغرب وحريته، بالإضافة إلى دوره الكبير في  ترسيخ قيم المقاومة   والدفاع عن حوزة الوطن ، الأستاذة سلم تيروز بسطت في مداخلتها السياق التاريخي لتقديم وبلورة وثيقة الاستقلال سنة 1944، ثم تناولت  بالشرح والتفصيل أبرز محطات   المقاومة الإعلامية ودورها الكبير،  سياسيا ودبلوماسيا.

الإعلامي  أحمد درويش أماط بدوره  اللثام عن دور الصحافة  المغربية في مقاومة الاستعمار ، ولامس في مداخلته   أهم التطورات التي شهدتها الصحافة قبل وبعد الاستعمار، و بين كيف استطاعت تلك الصحافة مجابهة الصحافة الاستعمارية رغم الوسائل المحدودة و كشف مساهمة الصحافة الحزبية في تشكيل الوعي الوطني والنضج السياسي، والمحافظة على الهوية الثقافية والإسلامية، في ظل الانتشار الكبير للصحف الاستعمارية .

 الندوة  تفاعل خلالها  الحضور مع القضايا المرتبطة بدور الإعلام الحديث  والتحديات المرتبطة بحاضر ومستقبل القضايا الوطنية، و كيف استطاعت الصحافة مواصلة دورها في الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة .

 المدير الجهوي للاتصال لبات الدخيل أكد في كلمة له بالمناسبة، أهمية تكوين الجيل الإعلامي الجديد، ووعيه بتاريخ الصحافة المغربية الذي يمتد لقرنين من الزمن ، مؤكدا بأن باقي وسائل الإعلام،  كالإذاعة و التلفزة  واصلوا مشوار المقاومة في ظروف جد صعبة وواجهوا التشويش  الإعلامي خصوصا في المناطق الجنوبية للمملكة، كما أبرز دور الإعلام الجهوي في  التسويق الترابي لجهة الداخلة وادي الذهب، و أهمية ما يقوم به في سبيل الدفاع عن الوحدة الترابية .




قد يعجبك ايضا