تحالف أمريكي ضد منظمة “أوبك”.. ما السبب؟؟

جريدة فاص

رفضت دول مجموعة أوبك التماسات من قبل الولايات المتحدة الأمريكية لزيادة حجم انتاج النفط، أما الآن فإن تحالفا من الدول المستهلكة للنفط تقوده واشنطن بلسان حال “حسنا، لن تتصرفوا؟ نحن سنتصرف”.
البيت الأبيض أعلن الثلاثاء أن كلا من الهند واليابان وكوريا الجنوبية وبريطانيا ستنضم لأمريكا في أول تحرير طارئ لمخزون النفط الاحتياطي منذ عقد من الزمن، في تحالف بدأ خبراء بالفعل بتسميته “المضاد لأوبك”.

أمريكا وحدها ستحرر 50 مليون برميل نفط من احتياطها الاستراتيجي بخطوة هي الأكبر بالتاريخ وتظهر أن إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن بدأت باتخاذ مسار أكثر عدوانية ردا على ارتفاع أسعار الوقود في المحطات.

بوب ماكنيلي، رئيس مجموعة رابيدان للطاقة قال إن خطوة إدارة بايدن و”بأحسن توقع” ستؤثر على أسعار الوقود بقيمة تتراوح بين 15 إلى 20 سنتا فقط للغالون الواحد وأن هذا التراجع بالسعر “لا تتوقعوا أنه سيحصل بصورة فورية”.

ويذكر أن العالم يستهلك 100 مليون برميل نفط يوميا، وفي حال لم تتخذ الصين خطوة كبيرة وتحرر كمية ضخمة من احتياطها النفطي الاستراتيجي فإن ما يقوم به التحالف الأمريكي سيكون أشبه بوضع ضمادة جروح أكثر من أن يكون هذا حل سيغير قواعد اللعبة.




قد يعجبك ايضا