نور الدين كسى مدير المكتب الجهوي للإستثمار الفلاحي لسوس ماسة…وعي مهني و مسؤولية وطنية حقيقية و تدبير عالي للإدارة

جريدة فاص

وليد أفرياض /أكادير

نور الدين كسى مدير المكتب الجهوي للإستثمار الفلاحي بأكادير، وكما عهدناه دائما يباشر مهامه بمسارعة الخطى نحو ايجاد حلول عملية وفعالة لكل المشاكل العالقة بإدارة المكتب بالجهة في ظل جائحة كورونا، والسعي من اجل استكمال المقومات التي تجعل من المديرية الجهوية للفلاحة لجهة سوس ماسة نمودجا حقيقيا للإدارة على صعيد المملكة بشكل عام، والانخراط في سلسلة من الاوراش الواعدة و المهيكلة الرامية الى تفعيل دور المديرية الجهوية للفلاحة في دعم المجال الفلاحي بجهة سوس ماسة.

فمنذ تعيينه على رأس المكتب الجهوي للإستثمار الفلاحي بأكادير، والذي كان في حاجة ماسة إلى رجل بمواصفات نور الدين كسى، وبفضل الإرادة القوية لهذا الرجل وإصراره على التعاون والتآزر بين جميع الفاعلين، فقد ساهمت مديرية الفلاحة الجهوية بجهة سوس ماسة في مجموعة من المشاريع والاوراش الكبرى الهادفة في مجال الفلاحة ودعم الفلاحين والكسابة، والذي تحولت الى ورش تنموي كبير ومفتوح.

إن المدير الجهوي للفلاحة بأكادير و منذ تعيينه على رأس تدبير شؤون هذه المديرية، وضع دراسة شمولية بمخططات واقعية جعلت السياسة المتبعة داخل الإدارة الجهوية للفلاحة بأكادير تراعي أولويات وحاجيات الفلاحة والكسابة في دعمهم وخلق مشاريع فلاحية على المدى البعيد، المتوسط والقريب بجهة سوس ماسة، وبفعل عمله الدؤوب، و المتواصل استطاع المدير الجهوي نور الدين كسى أن يجعل المديرية الجهوية للفلاحة باكادير، تكسب رهان دعم ومواكبة الفلاحة الصغار و الكبار والكسابة في جميع مشاريعهم ، وتلمس طريقها نحو تحقيق دينامية واعدة و خلال فترة وجيزة و قياسية بدأ التغيير يعرف طريقه نحو الاحسن وفق منهجية استراتيجية واضحة الملامح و الاهداف تتأسس على التشخيص التشاركي للحاجيات الملحة و الاستعجالية، تتجاوب مع طموحات الفلاحة والكسابة، ما يؤشر على نجاعة الهندسة الشمولية التي تم نهجها و المجهودات التي يبذلها هذا الرجل كإنسان وكرجل مسؤول عن المكتب الجهوي للإستثمار الفلاحي بأكادير، حيث بمقدور كل مهتم بقضايا التنمية الفلاحية أن يلمس ذلك، و تعيش المديرية الجهوية للفلاحة بأكادير هذا التحول الايجابي على عهده بفضل النهج المحكم الذي يتبناه والتزامه الشخصي.

باختصار شديد ومركز، فهو شعلة من الدينامية و حب عنايته الكاملة للمساهمة في إنعاش التنمية الفلاحية على مستوى الجهة، رجل ملتزم بالوطنية و له غيرة صادقة على بلاده ووطنه وملكه، جعلته لا يدخر جهدا في سبيل تحقيق ما يصبوا اليه رعايا صاحب الجلالة جاعلا المصلحة العليا للبلاد فوق كل اعتبار ، عرف عن الرجل انه يملك عزيمة قوية وجدية واستقامة وتقدير للمسؤولية الكبرى في التعامل و تناول القضايا بجميع اشكالها مما جعل المديرية الجهوية للفلاحة بجهة سوس ماسة تحضى بعناية و تطورا كبيرا و مهما شمل جميع المجالات الفلاحية الحيوية.

وفي هذا الإطار، أكد نور الدين كسى في تصريح صحفي، أن المديرية الجهوية اتخذت مجموعة من التدابير والإجراءات من أجل ضمان انطلاقة جيدة لهذا الموسم على مستوى الجهة.

و أشار السيد نور الدين كسى أن الدائرة السقوية لسوس ماسة تزخر بمؤهلات كبيرة في إنتاج الحوامض، لاسيما أن هذه الزراعة تغطي مساحة تناهز 40 ألف هكتار بحجم إنتاج يمكن أن يصل هذه السنة إلى نحو 580 ألف طن، ما يمثل ارتفاعا بنسبة 40 في المائة مقارنة بالموسم الفارط، وتغطي مساحة البواكر حوالي 31 ألف طن، بحجم إنتاج يصل إلى مليون و 600 ألف طن.

و أضاف المتحدث، أن منطقة سوس ماسة تكتسي أهمية كبيرة على الصعيد الوطني، إذ تساهم بقسط وافر في جلب العملة الصعبة عبر الصادرات التي تمثل ما يفوق 80 % بالنسبة للبواكر و60 % بالنسبة للحوامض زيادة على تزويد السوق الداخلي بعدة منتوجات فلاحية كالحليب واللحوم الحمراء والخضروات وتعد قلة الموارد المائية العائق الرئيسي للقطاع الفلاحي بالمنطقة بحيث أن كل محاور إستراتجية المخطط المغرب الأخضر على الصعيد الجهوي تأخذ بعين الاعتبار هذا الجانب.




قد يعجبك ايضا