تأسيس الجمعية المغربية لحماية الاستثمار بسيدي بوزيد بإقليم الجديدة

هشام حسنابي

تأسست الجمعية المغربية لحماية الاستثمار بسيدي بوزيد جماعة مولاي عبد الله ضواحي إقليم الجديدة ، والتي تهدف إلى حماية الإستثمار على المستوى الإقليمي و الوطني..

وتأتي هذه المبادرة التي يقف وراءها عدد من المقاولين المغاربة والفاعلين الحقوقيين والصحفيين، تنفيذا لوصية جلالة الملك محمد السادس نصره الله بتشجيع الإستثمار والنهوض بإقتصاد الوطن، وسيرا على خطى النيابة العامة التي تحرص على حماية الأنشطة الاقتصادية وتشجيع الاستثمار.

وفي تصريح له لجريدة فاص تيفي، قال السيد موسى صبري، رئيس الهيئة التحضيرية ومقاول ومهندس دولة وفاعل جمعوي، أن الجمعية المغربية لحماية الإستثمار ستسهر على الوساطة و ملأ الفراغ بين المستثمرين والمؤسسات الدستورية عبر إحياء علاقات وطيدة وأساسية ، و محاولة حل الإشكالات العالقة بين كل من المستثمرين والإدارات.

والجدير بالذكر أن جماعة مولاي عبد الله أو المنطقة التي تم تأسيس هذه الجمعية فيها تعرف مشاكل اجتماعية واقتصادية متعددة أبرزها نسبة بطالة مرتفعة،و غياب المؤسسات الوسيطة من أجل التأطير اللازم للشباب، وغياب الدعم و مواكبة نساء البوادي ، ثم عدم توفير ظروف تشجع الشباب على الاستثمار وتأسيس مقاولات.

وفي هذا الصدد، تسعى الجمعية إلى حل هاته المشاكل وغيرها عبر توطيد وتقوية العلاقات بين المؤسسات الدستورية والمستثمرين ، لتشجيع الاستثمار المحلي على مستوى جماعة مولاي عبد الله أمغار ، واستقطاب مستثمرين من خارج المنطقة، بالإضافة إلى ربط علاقات بين المستثمرين وحاملي الشواهد العاطلين عن العمل ، والتدخل بشكل حبي في حل الملفات الشائكة المتعلقة بالإستثمار.


قد يعجبك ايضا