منطقة بإقليم طاطا مهددة بالفيضانات تسقط من برنامج دورة مجلس جهة سوس ماسة  

 

جريدة فاص

 رشيد أسعيد

رصد المتتبعون للشأن المحلي بجهة سوس ماسة، عدم إدراج أحد المناطق المهددة بخطر الفيضانات بمنطقة تسينت التابعة لإقليم طاطا بجدول أعمال دورة مجلس الجهة، التي ستعقد الاثنين القادم بمدينة تيزنيت، المتتبعون نوهوا بجهود منتخبي العديد من الجماعات الذين استطاعوا أن يترافعوا عن مناطقهم، حيث تم إدراج اتفاقية لحماية دواوير جماعة أقا يغان و جماعة تمنارت، بذات الإقليم ، لكن تم تجاهل جماعة تسينت رغم أنها شهدت فيضانات متكررة كان أشهرها فيضان 2014 الذي أتى على منازل كثيرة بدوار الزاوية و نظرا لحجم الخسائر التي كانت أنداك فقد تدخل فعاليات جمعوية من هولندا و قامت ببناء 10 منازل لفائدة الاسر المتضررة ، كما قامت جماعة تسينت بإنجاز دراسة لبناء نفق لكن بقيت حبيسة الرفوف
المهتمون يتساءلوا، لماذا لا يمول مجلس الجهة المشروع المشار اليه بحكم أن دراسته جاهزة ، وعلى اعتبار أن المنطقة التي يعنيها مهددة بالفيضانات كالتي حظيت باتفاقيات شراكة من أجل الوقاية من الأخطار المستقبلية للفيضانات، و يستظردون لماذا بقيت منطقة تسينت خارج برنامج دورة مجلس جهة سوس ماسة؟ و ما دور المنتخبون المحليون والإقليميون فيما وقع؟
هل الأمر يتعلق بنجاح مجهودات ترافع مجالس كل من جماعة اقايغان و تمنارت، و عدم قدرة مجلس جماعة تسينت عن الترافع عن ساكنته رغم أنها مهددة في هذا المجال؟


قد يعجبك ايضا